-->
U3F1ZWV6ZTExNDg3NDYyODQ3X0FjdGl2YXRpb24xMzAxMzcxMDc0Njc=
www.ajawed.com

recent
أحدث الموضوعات

نصائح تقودك للخشوع في الصلاة .. مقتطفات من كتاب أوقف الشمس .

الخشوع في الصلاة، من أكثر الأمور التي تزيد من حلاوة الصلاة في القلب والتقرب من الخالق سبحانه وتعالى وتدبر كلامه
ولكن للأسف الكثير منا يهمل في صلاته ويؤديها وكأنها هم يريد أن يزيحه عن كتفه، فلا يخشع في صلاته ولا يشعر بحلاوة الصلاة التي يجدها كل خاشع متدبر في صلاته.

وفي هذا الموضوع نستعرض معكم بعض النصائح من كتاب أوقف الشمس والتي ترشدنا وتدلنا على كيفية الخشوع في الصلاة لنزداد قربا من الملك سبحانه وتعالى ولنشعر بجمال وحلاوة الصلاة التي نفتقدها كثيرا.


مقتطفات من كتاب أوقف الشمس:
قال تعالى : "
وقوموا لله قانتين " .
وقال عن الصلاة : " وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين " .
ويقول تعالى : " قد أفلح المؤمنون ( ١ ) الذين هم في صلاتهم خاشعون " .
فاستحضر رهبة الله سبحانه وأنت واقف بين يديه ، ولا تنشغل بأعراض الدنيا عن ذكر ربك ، وتدبر الآيات التي تسمعها أو تتلوها ، ولا تنس الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم بعد دعاء الاستفتاح ، واستحضر قول يحيى عليه السلام آمرًا بني إسرائيل بما أمره الله به فقال : " وإن الله أمركم بالصلاة ، فإذا صليتم فلا تلتفتوا ؛ فإن الله ينصب وجهه لوجه عبده في صلاته ما لم يلتفت " .
واستجمع قلبك عند التكبير والتحميد والتسبيح والتهليل والدعاء في الركوع والسجود ، ولا تمل في طلب الخشوع ؛ فإن الأمر شاق لا يتحصل إلا بطول المجاهدة ودوام المثابرة .
ولما كانت الصلاة من أعظم أركان الدين العملية ، والخشوع فيها من المطالب الشرعية ، ولما كان عدو الله إبليس قد أخذ العهد على نفسه بإضلال بني آدم وفتنتهم ، قال تعالى عنه : " ثم لأتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمانهم وعن شمائلهم ولا تجد أكثرهم شاكرين " ؛ صار من أعظم كيده صرف الناس عن الصلاة بشتى الوسائل ، والوسوسة لهم فيها ليحرمهم لذة هذه العبادة ويضيع أجرهم وثوابهم .
والخشوع في الصلاة إنما يحصل لمن فرغ قلبه لها ، واشتغل بها عما عداها ، وآثرها على غيرها ، والخشوع أمر عظيم شأنه ، سريع فقده ، نادر وجوده .
ومن أسباب الخشوع في الصلاة :
الاستعداد للصلاة والتهيؤ لها والطمأنينة فيها .
تدبر الآيات المقروءة والأذكار والتفاعل معها ، وتذكر الموت .
ترتيل القرآن وتحسين الصوت به .
الصلاة إلى سترة والدنو منها ، والنظر إلى موضع السجود .
وضع اليمنى على اليسرى في الصلاة .
قبل الصلاة تذكر حال السلف في صلاتهم .
إزالة ما يشغل المصلي من المكان .
لا يصلي وبحضرته طعام يشتهيه ، ولا وهو يدافع الأخبثين .
أن يسأل الله _ بصدق _ الخشوع في الصلاة .
وأخيرا : ليس لك من صلاتك إلا ما عقلت .
قال صلى الله عليه وسلم : " إن الرجل لينصرف وما كُتب له إلا عُشر صلاته ، تسعها ، ثمنها ، سبعها ، سدسها ، خمسها ، ربعها ، ثلثها ، نصفها " .
وقال ابن عباس رضي الله عنه : " ليس لك من صلاتك إلا ما عقلت منها " .
الخشوع في الصلاة، كيف تخشع في الصلاة، لماذا لا أخشع في الصلاة، طرق الخشوع في الصلاة، نصائح للخشوع في الصلاة
الاسمبريد إلكترونيرسالة